بالذات الآن

نُربي من اجل مجتمع مشترك

عن الحملة

يعمل صندوق فريدريش ايبرت وجمعية جبعات حبيبة على تعزيز العلاقات بين اليهود والعرب في الدولة وترسيخ مفهوم الشراكة والمساواة. إن الأحداث التي وقعت في الأسابيع الأخيرة أظهرت بشكل واضح أهمية توثيق العلاقات بين اليهود والعرب في الحياة اليومية والدفع الى مجتمع مشترك في إسرائيل.

من بين المشاريع والمبادرات المختلفة نؤمن بضرورة التربية على مجتمع مشترك بدءاً من جيل الحضانة وصولاً الى الصف الثاني عشر.

يعمل قسم التربية في جبعات حبيبة من أجل تشجيع التربية على مجتمع مشترك بين الأوساط المختلفة في المجتمع الإسرائيلي. نؤمن أن الشراكة العربية اليهودية ستحقق ذروة نجاحها عندما تتم حوارات داخلية في المجتمع اليهودي وفي المجتمع الفلسطيني في إسرائيل، وبالتزامن مع عمل مشترك.

يتيح التمكين أحادي القومية المستمر لكل مجتمع نوعاً من التأمل الداخلي وبناء ثقة تتيح لقاءً سليمًا ومتوازنًا مع المجتمع الثاني. كما ويتيح ذلك عملاً مبنيًا على أسس مجتمع قائم على مساواة وشراكة.

نشاطاتنا موزعة على ثلاثة محاور مركزية:

  • لقاءت تجمع أبناء وبنات شبيبة من العرب واليهود
  • لقاءات واستكمالات بين معلمين عرب ويهود
  •  تأهيل وتدريب تربويين لتوجيه مجموعات حوار يهودية – عربية

هذه المحاور الثلاثة، كل واحد منها يكمل الآخر. نحن شهود على أنه في المدارس التي شاركت  باستكمالات معلمين في جبعات حبيبة يوجد مشاركة، قيادة ومواظبة على تعزيز اللقاء بين أبناء وبنات الشبيبة أكثر من غيرها بكثير.

اقتباسات لمعلمات ومعلمين شاركوا

باستكمالات جبعات حبيبة للتربية لمجتمع مشترك

 

إن أحداث الفترة الأخيرة كانت نتيجة سياسة تم انتهاجها لفترة طويلة أرست نوعاً من عدم المساواة، التمييز، الإهمال والفصل. أفاد تقرير متابعة صادر عن مراقب الدولة في أيار من العام 2021 وجود عدم استثمار ميزانيات وعدم تطبيق خطط تعزز التربية ضد العنصرية ومن أجل حياة مشتركة في المدارس. الآن بالذات، التربية من أجل مجتمع مُشترك، استثمار في لقاءات بين طلاب، معلمين وطواقم التربوية هو أمر هام جدًا لا سيما من أجل تعزيز قيم التفهم، الاعتراف، الاحترام، المساواة والديمقراطية.

ندعو شركاءنا في المدارس، المعلمين، مركزي التربية الاجتماعية والمدراء، أولئك الذين يختارون كل عام من جديد المساهمة بجزء من الفعاليات التربوية في جبعات حبيبة خلال السنة التعليمية وأولئك المعنيين بالانضمام لدائرة البرامج والعمل التربوي لبناء مُجتمع مُشترك أن يستمروا بهذا الخيار.

بدأ التسجيل لبرامج المعلمين والتلاميذ للعام القادم.

بالإضافة لذلك، نقوم في هذه الأيام بتقديم استشارة ومرافقة حوارات أحادية القومية وثنائية القومية لجهات ومنظمات مختلفة. كما ندعو كافة الجماهير للمجيء والالتقاء والتحدث ضمن حلقات موجهة لنقاش وحوار مشترك في حيز آمن من أجل العمل على معالجة ومراجعة الأحداث التي وقعت وأن نسأل معًا كيف نُكمل من هنا.

معطيات ومعلومات إضافية

للتواصل: ايلا آيزنر، سكرتيرة المركز 046309249, jacp@givathaviva.org.il                                   

أفلام الحملة